السبت، 28 يناير، 2012

- نور.

 نور..
نور-ضوء-شمس
عندما هممت للذهاب إلى النوم ضغت على زر المصباح لأطفىء "نور" الحجرة فوجدت "نوراً" يتخلل زجاج الباب ثم الستار المعلق عليه ليهبط على الأرض راسماً الشكل الزخرفى الجميل الموجود على الستار،راسماً ورود وأزهار..أثار إعجابى ذلك المنظر...وتعجبت اكثر من ذلك الجار الذى يسرج مصباح شرفته ليلاً كل يوم للمارة حتى مع وجود أعمدة إنارة فى الشوارع،يفعل هذا كل يوم منذ ولدت إلى الآن..إنها من بعض العادات الموجودة فى قريتى..الكل يساعد بعضه..يخدم بعضه..يحب بعضه..

هذه القرية التى أذهب إليها دائما فى الاجازات أحب أن أصعد إلى سطح المنزل ولاسيما فى الشتاء لكى أرى السماء بلونها الجميل..وأشاهد الشمس تنير السماء باعثةً نورها ليتخلل السحب فتجعل تلك السحب تارة كحبات اللؤلؤ فى السماء الزرقاء..أوتصنع قوس القزح الجميل المعروف بألوانه السبع تارة أخرى.
د إبراهيم

هناك 16 تعليقًا:

  1. الارياف او القرى عموما افضل شىء مميز فيها وبيلفت نظرى ان الناس كلها تعرف بعض ولو حد غريب عن القرية نزل بيكون معروف انة غريب

    مع خالص تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. أكيد أخ تامر..وفيها الكثير والكثير من المميزات التى تفرقها عن المدن..انها تتميز بطابع خاص صديقى..
      دمت بخير

      حذف
  2. نادر اوى لما تلاقى قرية ريفيه لسه محتفظه بأصالتها
    للأسف المدنيه لوثت معظم الأشياء الا لم يكن كلها
    طريقة السرد عجبتنى وفعلا حسيت انى متواجد معاك
    احسنت

    ردحذف
    الردود
    1. للاسف هناك الكثير من مظاهر المدينة طغت على مظاهر الريف الطبيعية ولكن الريف مازال يعافر ويكافح للإحتفاظ بأصالته..
      دمت بود..

      حذف
  3. حقيقي في القري نجد النقاء والطهر والفطره التي لم تلوث

    جميله كلماتك

    ردحذف
    الردود
    1. أكيد أخى الكريم..ونأمل أن تثبت فى معركتها مع تلوث المدنية الزاحفة عليها من كل صوب وحدب..
      دمت بخير

      حذف
  4. صدقت أخي في الله د. إبراهيم فجو النقاء لا نجده في المدن بقدر القرى والأرياف سرد أكثر من رائع لمضمون بسيط وجميل

    ردحذف
  5. السلام عليكم اخى ابراهيم

    اشكرك على التعليق على موضوع رشيد نكاز وارجو ان يهدى الله كل عاص وعلمانى او ليبرالى فلا احب ابدا اى لفظة دخيلة على الاسلام فالاسلام لايحتاج لتعديل لا فى مسمى او تشريع ابدا فهو كامل وتام بفضل الله ونعمته
    واسأل الله تعالى ان يعطينا المقدرة لمواجهة اى فكر يخالف الحق ويهدى الله بنا العباد


    اخى الكريم هناك رسالة موجهة لك من الاخ فرانسى هنا

    http://lolocat-q.blogspot.com/2012/01/rachid-nkaz.html


    فاذا اردت ان ترد على كلامه فمرحبا بك لكن اخى ابراهيم احرص من الانفعال وليكن هدفنا جميعا الوصول للحق ولا اقول ذلك لامر صدر منك لا والله فكلامك فوق رأسى لكن اتمنى من الله تعالى ان يهدى الله بنا اى انسان


    وقد حزنت جدا من النقاش الذى دار بين فرانسى وبين اخ عزيز لنا جميعا وكانت النهاية سباب وكلام لايرضى الله تعالى
    ويعلم الله وحده كم اتمنى ان يهتدى الجميع للحق


    تحياتى لك وتقديرى وجزاك الله خيرا

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
      أهلا بكى اختنا الفاضلة..
      جارى الرد..ولا تقلقى نهائيا سيكون الرد موضوعى ولن يتطرق الامر للسباب لان هذا ليس من شيمنا..
      دمتم فى رعاية الله.

      حذف

مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ..ق18