الجمعة، 9 ديسمبر، 2011

- كلمات أعجبتنى -4.

كلمات أعجبتنى-4.
عندما تقرأ كتاباً أو مقالاً أو قصة أو رواية أو تسمع حديثاً لشخص ما قد يلفت إنتباهك كلمات تنتقل عبر موجات الضوء من خلال العين لتحجز لها مكانا فى الذاكرة أو تدخل عبر بوابات الأذن لتسمع لها صدى فى عقلك وقلبك..هذه الكلمات أو المقولات بالطبع ليست ككلام الله تبارك وتعالى أو كلام رسوله صلى الله عليه وسلم لأنه ببساطة لايوجد وجه مقارنة بين تلك الكلمات وكلمات كتاب الله المنزهه وسنه رسوله صلى الله عليه وسلم أشرف خلق الله.
كلمات أعجبتنى-كلمات قيمة -حكم
"الإنسان الذى يمكنه إتقان الصبر يمكنه إتقان أى شىء أخر"
ديل كارنجى
"ما العبقرية إلا مقدرة طبيعية على الصبر"
بنيامين فرانكلين
"كل ما يجب أن نعمل له ، لنخرج والعالم كله من هذه الجاهلية التي احتوتنا من جميع الأطراف ، هو إعادة الثقة بديننا حتى يكون أساس حياتنا في كل مقوماتها ، وليس لنا أن نطلب من أحد أن يؤمن بهذا الدين قبل أن نؤمن نحن أولاً به ، ولن يكون هذا الإيمان إلا بالقدوة الطيبة الصالحة نقدمها للناس جميعاً "
د.محمد يوسف موسى فى تصديره لكتاب ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين.
"أنا لم أفشل فى شىء،وإنما اكتشفت 999 طريقة لاتصلح لعمل المصباح الكهربى"
توماس أديسون
"دخلت الوثنية والشرك في النصرانية بتأثير المنافقين الذين تقلدوا وظائف خطيرة ومناصب عالية في الدولة الرومية بتظاهرهم بالنصرانية، ولم يكونوا يحفلون بأمر الدين ، ولم يخلصوا له يوماً من الأيام ، وكذلك كان قسطنطين فقد قضى عمره في الظلم والفجور ، ولم يتقيد بأوامر الكنيسة الدينية إلا قليلاً في آخر عمره (337 م).أن الجماعة النصرانية وأن كانت قد بلغت من القوة بحيث ولَّت فسطنطين الملك ولكنها لم تتمكن من أن تقطع دابر الوثنية وتقتلع جرثومتها ، وكان نتيجة كفاحها أن اختلطت مبادئها ، ونشأ من ذلك دين جديد تتجلى فيه النصرانية والوثنية سواء بسواء – هنالك يختلف الإسلام عن النصرانية، إذ قضى الإسلام على منافسه (الوثنية) قضاء باتاً ، ونشر عقائده خالصة بغير غش ."
داربر فى كتابه "النزاع بين العلم والدين"
"أنا أمشى بطيئاً ولكن لا أمشى للوراء"
إبراهام لينكولن
"لقد ساندت القوى الاستعمارية المشروع الصهيونى لأغراض سياسية متعددة،وفى مقدمتها إيجاد قاعدة استعمارية دائمة فى المنطقة العربية تحول دون توحد أقطارها،وتعمل عند اللزوم على إخضاعها ومنع تمردها على السيطرة الأجنبية."
عبد الرحمن شاكر-كتاب الثورة العربية الجديدة
"إن الإسلام هو الدرع الواقى لهذه المنطقة المستهدفة من العالم..وهو خيمة الأمان لمستضعفى هذا الزمان..بل خيمة الأمان لنصارى هذه المنطقة أيضاً."
د مصطفى محمود من مقال الدين كالماء والهواء كتاب علم نفس قرآنى جديد
"عندما تراني أضحك.فإنني إنما أفعل ذلك.لأمنع نفسي من الاسترسال في البكاء." 
مقطع من أغاني البلوز 
"كل ما يتعارض مع الدين أولاً والعلم ثانياً هو خرافة ..ولما كان العلم جنيناً حديث الولادة ..فإن ما يتعارض مع العلم ويقره الدين هو احتمال موجود وسيجد له العلم مقياساً يوماً ما حين تتطور أدواته "
د.أحمد خالد توفيق

هناك 14 تعليقًا:

  1. كلمات تختصر مقالات بل وكتب
    ودمت بخير حال

    ردحذف
  2. السلام عليكم...
    ما أروع اختياراتك والإيجاز الجميل الموجود فيها.
    لا أستطيع أن أنتقي واحدا من تلك المقولات لأصفها بالمميزة لأنها كلها مميزة.
    تقبل تحياتي..

    ردحذف
  3. الحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها فهو أحق الناس بها. جزاكم الله خيراً على هذه الوجبة الدسمة

    ردحذف
  4. السلام عليكم،
    حكم تكون من الصعب الوصول إليها من دون قراءة عدد كبير من الكتب، شكرا لك لأنك لخصتها لنا في مقال واحد:)

    ردحذف
  5. اعجبتني جدا كلمات المفكر مصطفي محمود

    ردحذف
  6. واحد من العمال
    الله يكرمك يا فندم
    نورتنا

    ردحذف
  7. Bahaa Talat
    الله يكرمك دا من ذوقك فقط
    نورتنا

    ردحذف
  8. محمد محمود عمارة
    جزانا وإياكم خيراً إن شاء الله

    ردحذف
  9. rack-yourminds
    دكتور مصطفى محمود له درر
    نورتنا يا فندم

    ردحذف
  10. علاء الدين العراقي
    الله يكرمك يا فندم دا من ذوق حضرتك فقط..
    تابعنا دوما والمزيد من تلك الخلاصات والمقولات..

    ردحذف
  11. الانسان لو ياخد بالاسباب سيفلح مثل ما فلح هؤلاء

    ردحذف

مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ..ق18